الخميـس 26 ربيـع الاول 1434 هـ 7 فبراير 2013 العدد 12490







لمسات

كلما غلا ثمنها زادت جاذبيتها
في عام 2010 قرر الصاغة الباريسيون أن يهجموا على أسبوع الـ«هوت كوتير» ويستحوذوا على يومه الأخير. جندوا لهذا الغرض بعض بيوت الأزياء التي دخلت مجال الجواهر في العقد الأخير وبدأت تسجل تقدما ملحوظا فيه، على المستويين الفني والتجاري، مثل «ديور» و«شانيل». نجحت المحاولات، وأصبح يوم الجواهر الراقية جزءا لا يتجزأ
بنيامين كومار مدير قسم الجواهر في «شانيل» لـ «الشرق الأوسط» : «أؤمن بأن الإبداع يتطلب عقلا حرا حتى ينتعش ويتألق
* أشعر أنه لم تمر سوى بضعة أشهر على مقابلتنا الأخيرة في شهر يوليو الماضي، حينها أذكر أنك قلت إن 80 قطعة بذلك الحجم والجمال تجعلك تفكر في التحدي الكبير الذي يتمثل في طرح مجموعة بنفس العدد والروعة وفي وقت قصير، وها نحن اليوم نطالع مجموعة لا تقل عددا وابتكارا. - (مبتسما) هذا هو سحر «شانيل»، فهي تحاول
كيف تحصلين على إطلالة كيت؟
ببشرتها البورسلينية وملامحها القوية ورشاقتها، تعتبر كيت بلانشيت السفير المثالي لأي دار أزياء أو مجوهرات أو ماكياج، لهذا ليس غريبا أن يتسابق الكل على كسب ودها، لكي تظهر بقطعة من تصميمهم ولو لمرة. لكن ما يحسب لهذه الفنانة أنها لحد الآن تجنبت أن ترتبط بأي ماركة أو تحسب عليها، رغم أنها تعشق جيورجيو أرماني،
مهم أن يأخذ الإنسان قراراته بنفسه وألا يفتح المجال لآخرين بإملاء آرائهم عليه
لا ينكر اثنان أن كيت بلانشيت، فنانة قديرة تتلون مثل الحرباء، حسب تطلبات أدوارها المتنوعة والمعقدة. فعندما تقمصت دور الملكة إليزابيث الأولى مثلا انتبهت لكل التفاصيل لتعكس تلك الحقبة بمصداقية، بما في ذلك إخفاء لون أسنانها البيضاء. وعندما لعبت دور المغني بوب ديلان، أيضا نجحت في أن تعيده لنا إلى أيام الشباب
زيوت تدخل السعادة على النفس وتزيد من تألق البشرة
تقول الدكتورة ليليان خان، طبيبة أمراض جلدية وخبيرة العلامة التجارية في شركة «بوندس»: «عندما أفكر في يوم (الفالنتاين) تتبادر إلى ذهني الورود، وعلب الشوكولاته على شكل قلوب، والعشاء الرومانسي على ضوء الشموع. يخطر ببالي أيضا أن تظهر المرأة بأبهى حلة، مظهرا وجوهرا. وأول نقطة تبني عليها ثقتها وتألقها هي العناية
هدايا الحب.. بين الغالي والنفيس
إذا كنت تعتزم مفاجأتها بباقة وردة من 12 وردة، فلا داعي لذلك، لأنها لن تفاجأ بها، ليس لأنها هدية مكررة في مناسبة يوم الحب فحسب، بل لأن غيرك زاد العيار، وأصبح يبتدع هدايا مدهشة إلى حد التعجيز أحيانا. على سبيل المثال، نشر موقع متخصص في الهدايا المترفة اقتراحات لا بد أن تجعل أي هدية مهما كانت قيمتها المعنوية،
«الشوكولاته» أقصر طريق إلى السعادة
ما إن يحين موعد «يوم الحب» في الرابع عشر من فبراير (شباط) من كل عام، حتى تستعد محلات ومتاجر بيع الشوكولاته بطرح أنواع وأشكال جديدة منها تجعلها تتربع على قائمة أكثر الهدايا التي تقدم للمرأة. يقول علاء حيدر أحد المتخصصين في بيع الشوكولاته السويسرية بمصر إن أهم مواسم بيع الشوكولاته هو «يوم الحب»، لأنها
لتقديم الهدية أصول وفنون
قلوب حمراء وزهور تلونت بدرجات الأحمر، تتراص في تناسق جميل على أرفف وواجهات المحال التجارية، لتعطي أجواء من الرومانسية تتزامن مع اقتراب «يوم الحب». مناسبة يتهمها البعض بأنها مجرد خدعة تجارية هدفها الترويج وبيع بعض السلع، بينما يراها البعض فرصة للتعبير عن مكنونات القلب أو للترفيه عن النفس. ومع تزايد
أخبار الموضة
* رالف لوران يفكر في عرض خطه الرجالي من جديد * مثل العديد من المصممين الذين بدأ يشدهم انتعاش قطاع الأزياء الرجالية في السنوات الأخيرة ونموه السريع مقارنة بقطاعات أخرى، فإن السيد رالف لوران يفكر جديا في العودة إلى عروض الأزياء الرجالية. صحيح أنه ليس غريبا عن الرجل، فهو يصمم له عدة خطوط تخاطب كل أساليب
مواضيع نشرت سابقا
تمارا ميلون والحياة بعد «جيمي شو»
10 علامات تفضح سنك
الموسلين.. جماله يأتي على حساب بصر نساجيه
ديكورات الزجاج المحفور.. موضة وإبداع
«الأفوكادو».. ثمرة الجمال
ابتسم تبتسم لك الدنيا
هنا لندن.. هنا ولدت البذلة الرجالية والـ«توكسيدو»
عرائس الهند يتفاءلن بالقديم
التانزانيت.. ورقة «تيفاني أند كو» الرابحة
جديد الموضة
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام