الاحـد 23 صفـر 1434 هـ 6 يناير 2013 العدد 12458
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

«إسمنت المنطقة الشمالية» السعودية توقع اتفاقية إدارة وتغطية الاكتتاب مع «العربي للاستثمار»

تستهدف السوق المحلية وأسواق العراق والأردن وتطرح 90 مليون سهم للبيع

الحربي والحربش خلال توقيع الاتفاقية يوم أمس في الرياض (تصوير: إقبال حسين)
الرياض: مساعد الزياني
وقعت «شركة إسمنت المنطقة الشمالية» أمس اتفاقية مع شركة «العربي للاستثمار» تتولى بمقتضاها العمل مديرا للاكتتاب ومتعهدا لتغطية عملية الطرح العام لأسهم الشركة البالغة 90 مليون سهم تمثل 50 في المائة ‏‎من رأسمال الشركة، الذي يبلغ بعد إتمام عملية الاكتتاب 1.8 مليار ريال (480 مليون دولار)، مقسمة إلى 180 مليون سهم عادي، بقيمة اسمية قدرها 10 ريالات (2.6 دولار) للسهم للواحد.

وقال سليمان الحربي، رئيس مجلس إدارة شركة «إسمنت المنطقة الشمالية»، إن شركته سعت إلى تعزيز ودعم خططها المستقبلية ونموها المتواصل، وتتطلع بكل تفاؤل إلى نجاح الاكتتاب العام، الذي سيعد نقلة نوعية مهمة في تاريخ الشركة.

وسينطلق الاكتتاب يوم الثلاثاء المقبل، ويستمر لفترة سبعة أيام تنتهي بنهاية يوم الاثنين 14 يناير (كانون الثاني) الجاري.

وأكد الحربي على هامش حفل توقيع اتفاقية التعهد ومدير الاكتتاب في العاصمة السعودية الرياض يوم أمس أن صناعة الإسمنت في السعودية تتميز بقدرتها التنافسية القوية؛ نظرا للتطور الكبير الذي تشهده حركة البناء والتشييد والعمران، لافتا إلى أن معدل استهلاك الإسمنت في البلاد ارتفع من 16.9 مليون طن عام 1999، إلى 47.9 مليون طن في عام 2011، بمعدل نمو سنوي مركب قدره 14 في المائة للعام الواحد خلال الفترة من 2006 إلى 2011.

وأضاف: «إجمالي عدد شركات الإسمنت العاملة حاليا في البلاد هي 14 شركة، تبلغ قدراتها الإنتاجية 53 مليون طن، ومتوقعا زيادتها إلى 79 مليون طن سنويا في عام 2017م، كنتيجة للتوسعات التي تجريها شركات الإسمنت الحالية وبدء إنتاج الشركات الجديدة».

ووقع اتفاقية تعيين مدير الاكتتاب ومتعهد تغطية عملية الطرح العام لأسهم شركة «إسمنت الشمال» كل من سليمان الحربي رئيس مجلس الإدارة، وبسام المبارك نائب الرئيس التنفيذي لشركة «العربي الوطني للاستثمار»، وبحضور عدد من كبار مسؤولي الشركتين وشركة «إثراء كابيتال» والجهات المالية المستلمة.

وكشف سليمان الحربي عن أن «شركة إسمنت المنطقة الشمالية» تستحوذ على غالبية سوق الإسمنت في منطقة الحدود الشمالية، مشيرا إلى أن الشركة تستهدف أسواق المناطق الأخرى داخل البلاد، وتمتد إلى أسواق عربية مجاورة في العراق والأردن اللذين يشهدان حركة نشطة في قطاعات الإنشاء والتعمير والبنى التحتية، وتتمتع شركات الإسمنت في أسواق هذين البلدين بسمعة جودة منتجاتها العالية.

من جهته قال زهير الحربش رئيس مجلس إدارة شركة «العربي الوطني للاستثمار»، إن ثقة شركته للاستثمار في السوق السعودية بشكل عام، وقطاع الإسمنت بشكل خاص، هي ما دفعه للدخول في عملية إدارة الاكتتاب والتعهد بالتغطية، والاستشارة المالية، معتبرا أن هذا الاكتتاب يمثل أهمية اقتصادية إيجابية لسوق الأوراق المالية خلال المرحلة المقبلة، ويعد أول اكتتاب في عام 2013 في السوق السعودية.

وأكد رئيس مجلس إدارة شركة «العربي للاستثمار» أن الشركة أتمت كافة الاستعدادات مع الجهات المالية المستلمة لطلبات الاكتتاب، وهي شركة «الراجحي المصرفية»، و«مجموعة سامبا المالية»، والبنك السعودي البريطاني (ساب)، والبنك السعودي الفرنسي، وبنك الجزيرة، وبنك الرياض، والبنك الأهلي التجاري، والبنك العربي الوطني، كما تم الانتهاء من وضع الإجراءات والخطط التنظيمية اللازمة لتوفير كافة الإمكانيات التي من شأنها استيعاب أعداد المكتتبين، وذلك سواء عبر فروع الجهات المالية التي تغطي كافة أنحاء المملكة أو من خلال القنوات الإلكترونية، مما يسهل عملية الاكتتاب.

التعليــقــــات
yousef dajani، «المانيا»، 06/01/2013
أقول لا تنسوا أسواق سوريا بعد التحرير وأحتياجاتها من ألأسمنت والحديد لأعادة ما دمر وأيضا تدوير الدمار وأعادة
أستعمالة من حجارة وحديد فهناك كسارات عملاقة لجعل كتل الحجارة الي رمال بعد فصل حديد التسليح وأعادة أستعمالة
.. ولا ننسى أسواق العراق وليبيا واليمن ومعهم قطاع غزة لأعادة ألأعمار والبناء وأيضا السودان وفتش عن الدمار في
الوطن العربي ولا ننسى أفغانستان بعد أستقرارها أن هذا الدمار الهائل محتاج ألي تريلونات ألأطنان من ألأسمنت والحديد
المسلح وبدلا من أستيرادة بأموال لا قبل لنا به والتحكم بنا توفرة الأستثمارات العربية الواعدة .. أنها أتفاقية على الطريق
الصحيح وبعدها يأتي مشروع النقل الغير مكلف بريا وبحريا .. اليوم خبر التأمين الغذائي العربي وتحتة خبر التأمين
العمراني العربي وغدا تأمين السلاح العربي وبعد غد تأمين النقل البحري والنقل البري وتصنيعة وهكذا يبقى زيتنا في
أيدينا وأموالنا لا تضيع ألي الخارج بل يتم تدويرها في الصناعات التي يحتاجها 350 مليون عربي ومليار ونصف مسلم (
أعملوا فسيرى الله عملكم ) ولا تتدخلوا بالسياسة والدين فالمهمة ألأستثمارية وأقتصاد البلاد أقوى منهم
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام