الاحـد 20 شعبـان 1423 هـ 27 اكتوبر 2002 العدد 8734
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

اتصالات المغرب تطرح عروضا لخدمات الهاتف الثابت بأسعار تفضيلية للشركات

الدار البيضاء: لحسن مقنع
مع اقتراب دخول المنافسة لقطاع الهاتف الثابث بالمغرب عبر تفويت رخصة ثانية، أعلنت شركة اتصالات المغرب عن طرح عروض جديدة لخدمات الهاتف الثابث موجهة للشركات، تضمنت أسعارا تفضيلية وتخفيضات تصل الى 40 في المائة بالنسبة لمكالمات الشركات مع عملائها.

وتضمنت العروض التي طرحتها الشركة ثلاثة خيارات من الأسعار التفضيلية حسب الحاجيات. فبالنسبة للشركات التي تتوفر على شبكة كثيفة من الفروع والعملاء على المستوى الوطني يمكنها اختيار «السعر التفضيلي للمجموعة» الذي يقترح تخفيض 40 في المائة من سعر المكالمات الموجهة الى الهواتف القارة والمتنقلة الداخلية للمؤسسة مقابل اشتراك شهري لقيمة 50 درهما للخط. ويمنح خيار «السعر التفضيلي للهواتف المتنقلة» تخفيضا بنسبة 20 في المائة اتجاه كافة الهواتف المتنقلة مقابل أداء 50 درهم للخط. أما العرض الثالث فهو موجه لكبار المستهلكين، حيث يربط بين نسبة التخفيض وحجم فاتورة الاتصالات للشركة.

وقال عبد السلام أحيزون رئيس مجلس ادارة اتصالات المغرب أن هذه العروض جائت نتيجة دراسة دقيقة لواقع استعمال الشركات المغربية لمختلف خدمات الاتصالات وتقدير حاجياتها. وأوضح أحيزون أن نحو 600 ألف شركة تستعمل الهاتف الثابت في المغرب، لكن عدد الشركات التي تستعمل الامكانيات التكنولوجية والخدمات التكميلية التي يتيحها الهاتف قليلة جدا. وقال أن 5 في المائة من الشركات تركز 60 في المائة من رقم مبيعات اتصالات المغرب للشركات و52 في المائة من خطوط الهاتف الموجهة للشركات. وحول تركيبة سوق استهلاك الشركات كشف أحيزون أنها تتشكل بنسبة 72 في المائة من خدمات الصوت عبر الهاتف الثابث، وبنسبة 21 في المائة من البيانات، و7 في المائة من الخدمات المتنقلة. وتعتبر المصارف القطاع الأكثر استعمالا للخدمات المتقدمة تكنولوجيا، بينما المؤسسات العمومية ما زالت تستعمل التلكس بكثرة، حيث تصل حصتها من رقم معاملات التلكس 72 في المائة.

وقال أحيزون أن حجم مبيعات قطاع الهاتف الثابث في المغرب سجل خلال السنوات الأخيرة نموا بوتيرة 3.5 في المائة، وهي قريبة من نسبة النمو الاقتصادي للمغرب، وذلك رغم التراجع الذي عرفه عدد المنخرطين بسبب زحف الهاتف النقال، مشيرا الى أن هذا التراجع هم بالخصوص الشريحة البسيطة من الزبناء والتي انتقلت الى النقال مسبوق الأداء. وقال أن الهاتف الثابث سوف يعرف نموا كبيرا خلال الفترة المقبلة مدفوعا بالانترنت الذي ينمو بنسبة 40 في المائة حاليا، والذي يرتقب أن تعطيه العروض الشاملة التي ستعلن عنها الشركة قبل نهاية العام دفعة قوية جديدة.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام