الاحـد 24 ربيـع الاول 1435 هـ 26 يناير 2014 العدد 12843
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

الفنان البلجيكي ستروماي لأول مرة في مهرجان «موازين» المغربي

يغني الراب والروك ومهووس بالموسيقى الإلكترونية والإيقاعات الأفريقية

الفنان البلجيكي ستروماي
الدار البيضاء: فؤاد الفلوس
سيشارك المغني البلجيكي «ستروماي» في الدورة الثالثة عشرة من مهرجان «موازين إيقاعات العالم»، ذائع الصيت في العاصمة المغربية، وهو مهرجان موسيقي دولي يعرف مشاركة نجوم كبار وإقبالا قل نظيره، مقارنة بجميع المهرجانات الفنية التي تنظم في المغرب. وذكر مصدر من جمعية «مغرب الثقافات» التي تنظم المهرجان، مساء أول من أمس، أن الفنان البلجيكي «ستروماي» سيقيم حفلا يوم 2 يونيو (حزيران) المقبل بمنصة السويسي في الرباط في إطار الدورة الـ13 لمهرجان موازين إيقاعات العالم التي تنظم في القترة الممتدة ما بين 30 مايو (أيار) إلى 7 يونيو 2014.

يشار إلى أن «ستروماي» سيزور المغرب لأول مرة عبر مشاركته في مهرجان موازين.

وأوضح المصدر أن هذا الفنان الذي يبلغ من العمر 28 سنة، عرف نجاحا هائلا، بعد إصداره «ألبومين» وتميزه بموهبة استثنائية، جعلت منه أحد الفنانين الأكثر شهرة في جيله؛ فهو مغن وفنان الراب والروك ومهووس بالموسيقى الإلكترونية والإيقاعات الأفريقية، ويعد بالتالي حالة خاصة في المشهد الفرنكفوني، وقال: «الفنان كتب أغانيه الأولى ولحنها بغرفته في بروكسيل، وهي عبارة عن قطع رمزية من مثل (طي كييرو) وخاصة (ألو أون دانس) بيعت منها أكثر من ثلاثة ملايين نسخة، كما فاز بميدالية ذهبية وبلاتينية في أكثر من 15 بلدا».

ويعتبر «ستروماي» واسمه الحقيقي «بول فان هافر»، فنانا موهوبا يتميز بأداء منقطع النظير، بيد أن أغانيه الموجودة في ألبومه «تشيز» الصادر سنة 2010، بيع منها 200 ألف نسخة في العالم، فضلا عن إصداره الثاني الذي اختار له عنوان «راسين كاري»؛ ويمثل نجاحا مبهرا بفضل تآليفه الموسيقية المذهلة، خصوصا في قطع «هومان آ لو» و«توس لي ميم» و«باباووطاي» و«فورميدابل»، التي طبق عليها ستروماي وصفته الخاصة، وحول ذلك أبرزت جمعية مغرب الثقافات أنه وضع الكلمات القوية على إيقاعات لا تقاوم، مشيرة إلى أن الحفل الفريد الذي سيحييه في الرباط سيكون استثنائيا وسيحمل مفاجآت كثيرة.

كما تتميز طريقة الموسيقى عند «ستروماي» بأسلوب مختلف تماما عن الأغاني الأخرى مثل الراب، وإلكترو والموسيقى الجديدة بشكل عام، فطريقة أداء الأغاني تشبه لحد كبير أغاني جاك بريل بإيقاعات متناسبة تقريبا مع الموسيقى العصرية.

يذكر أن مهرجان موازين في دورته الـ13، سيعرف مشاركة مجموعة «كول أند ذا غانغ»، التي ستحيي حفلتها يوم 3 يونيو في منصة السويسي بالرباط، وتعد من أشهر الفرق الموسيقية العالمية التي حققت نجاحات في فترة الستينات والسبعينات، وسبق لها السنة الماضية أن شاركت في مهرجان «تيميتار» في أغادير (جنوب المغرب)، إضافة إلى مشاركة الفنانة الإسبانية «ليز كاسال»، ومن الأسماء العربية التي يجري تداولها بشكل واسع للمشاركة في المهرجان، الفنان العراقي كاظم الساهر، الذي انضم إلى كوكبة الفنانين العرب المتعاقد معهم لإحياء سهرات «موازين».

مقتطفـات مـن صفحة
الاقتصــــاد
موجودات مؤسسة النقد السعودي ترتفع في يوليو.. وتشطب تراجع يونيو بالكامل
مصر تستهدف جمع 60 مليار جنيه من عائدات طرح شهادات استثمار قناة السويس
السعوديون ينفقون 6.13 مليار ريال سنويا على «العطور الشرقية»
«إعمار العقارية» تتطلع لتوزيع أرباح من خلال الطرح الأولي بسوق دبي
السعودية: «الصندوق الخيري» يدعم 71 مشروعا في 4 مناطق
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام