السبـت 19 صفـر 1433 هـ 14 يناير 2012 العدد 12100
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

«عبد اللطيف جميل» تنفي وجود عطل في مثبت سرعة «لاندكروزر» حفر الباطن

قالت إن فريقا من المرور والفحص الدوري والشركة أجرى اختبارات ميدانية على مدار 6 أيام

جانب من المؤتمر الصحافي الذي عقدته شركة عبد اللطيف جميل أمس (تصوير: عبد الله آل محسن)
جدة: فايز الثمالي
نفت رسميا شركة عبد اللطيف جميل، الوكيل لسيارات «تويوتا» في السعودية، أمس، وجود أي خلل فني في مثبت السرعة لقضية سيارة «اللاندكروزر» التي تعرض لها أحد المواطنين في محافظة حفر الباطن.

وكانت جهات أمنية تلقت بلاغا مطلع الأسبوع الماضي من صاحب سيارة لاندكروزر 2010م على طريق حفر الباطن بتعطل مثبت السرعة على سرعة 210 كم في الساعة دون تشغيل قائد السيارة له مما دفع بأمن الطرق إلى إطلاق النار على الزجاج الخلفي للسيارة لتعطيل المثبت.

وأشارت الشركة خلال مؤتمر صحافي عقدته يوم أمس إلى أنه لا علاقة لكسر الزجاج الخلفي للمركبة وإيقاف مثبت السرعة، الأمر الذي أوصى به عدد من المبتكرين لجعله حلا لهذه الحالات، حيث تمت التجربة على عدد من النواحي وصلت 701 مرة من قبل نحو 5 جهات ذات اختصاص ولم يتبين صحة ذلك إطلاقا.

وأوضح الدكتور سعد عطية الغامدي النائب الأول للرئيس، أنه لا بد من توضيح الحقائق فموضوع مثبت السرعة، الذي نشرت بشأنه العديد من الأخبار، لا يوجد به أي خلل فني، مؤكدا أن شركة عبد اللطيف جميل تضع سلامة ضيوفها فوق أي اعتبار، كما أنها في الوقت نفسه تؤكد حرصها على الاستماع لما يرد لها من ضيوفها من ملاحظات، وفي الوقت نفسه تؤكد تحملهما المسؤولية في حال ثبوت وجود أي خلل أو عيب فني في إحدى سياراتها حسب الأنظمة، مشيرا إلى أن السلامة بالنسبة لشركة عبد اللطيف جميل و«تويوتا» خط أحمر لا يمكن تجاوزه.

وقد أوضح الغامدي أن اللواء سليمان بن عبد الرحمن العجلان مدير عام إدارة المرور في السعودية أصدر قرارا يوم الخميس 5 يناير لتشكيل لجنة مكونة من مدير مرور حفر الباطن المقدم ضيف الله الجبلي ومدير محطة الفحص الدوري في حفر الباطن ومندوبين من شركة عبد اللطيف جميل ومندوب مكتب الاتصال مع شركة «تويوتا» أضيف لهم بعد ذلك مندوب من هيئة المواصفات والمقاييس ومندوب من وزارة التجارة وذلك لفحص سيارة (اللاندكروزر) والتي تم الإبلاغ بتعليق مثبت السرعة فيها وتمكن إيقافها من خلال إطلاق النار عليها.

وأشار إلى أن «اللجنة قد مارست أعمالها منذ السبت 7 يناير (كانون الثاني) وقامت بعمل كافة الاختبارات الفنية وذلك بمشاركة جميع أفرادها، واستمر الفحص لستة أيام تم خلالها إجراء كافة الاختبارات الفنية وعلى مسافات تزيد في مجملها على 400 كلم».

من جهته قدم إبراهيم محمد باداود، المتحدث الرسمي باسم شركة عبد اللطيف جميل، أبرز ما ورد في تقرير لجنة الفحص التي تم تشكيلها من قبل الإدارة العامة للمرور، حيث بين عدم وجود أي عطل أو عيب مصنعي في مثبت السرعة لسيارة اللاندكروزر الموجودة في حفر الباطن.

وأشار باداود إلى اعتذار صاحب السيارة عن حضور اجتماعات اللجنة وتقديم إفادته، كما تم الاعتذار أيضا عن تقديم الإفادة هاتفيا.

وأضاف التقرير الذي قدمته شركة عبد اللطيف جميل أنه قد تم توصيل كمبيوتر المركبة (الصندوق الأسود) بجهاز الفحص الإلكتروني الذكي والذي تم بواسطته قراءة جميع معلومات المركبة المخزنة في الكمبيوتر حيث وجدت جميع قراءات المركبة طبيعية ولا يوجد أي خلل مسجل في ذاكرة كمبيوتر المركبة لجميع الأنظمة.

كما أضاف باداود أنه تم اختبار كفاءة (الصندوق الأسود) بإحداث عطل مفتعل في جهاز مثبت السرعة وحين عادوا للورشة تم ربط جهاز الصندوق الأسود بالكمبيوتر وكشف وجود عطل في مثبت السرعة.

وقال المتحدث باسم الشركة «لم تقم الشركة بتقديم أي نصح أو مشورة بشأن مسألة إطلاق النار على السيارة من أجل إيقافها، ولم يشر بذلك أي من خبرائنا ومهندسينا كما ذكر في الإعلام، كما لم نسمع بذلك إطلاقا من قبل أي شركة من شركات السيارات حول العالم، ولا يوجد ارتباط بين مثبت السرعة وبين الزجاج الخلفي للسيارة»، مشيرة إلى أنه تمت تجربة طريقة كسر الزجاج الخلفي بأداة لسرعة مقاربة لتلك السرعة ولم يتأثر مثبت السرعة، وأضافت أن نظام المثبت للسرعة له حد أقصى لا يتجاوز سرعة 200كم في الساعة ويختلف من موديل لآخر، كما أنه مزود بصندوق أسود شبيه بذلك الموجود في الطائرات ويقوم بتشخيص العمليات التي تقوم بها السيارة ويحفظ كافة بيانات السيارة.

وأكدت الفحوصات الفنية التي بدأت مطلع الأسبوع الماضي في مدينة حفر الباطن واستمرت عدة أيام تم من خلالها فحص السيارة فحصا فنيا متنوعا ومن خلال عدة تجارب فنية وعلى مسافات وصلت إلى 150 كم وسرعات متفاوتة من 60كم في الساعة وحتى 200كم في الساعة، كما تمت تجربة مثبت السرعة لأكثر من 50 مرة وبعد جميع هذه التجارب تم التأكيد على سلامة السيارة من أي عيب فني أو مصنعي، كما تمت تجربة أوضاع مثبت السرعة لأكثر من سبعين مرة على سرعات مختلفة ولمسافة تزيد على 150 كم، وكانت السرعات مابين (60 كم/س، إلى 200كم/س).

وأضاف «زر تشغيل مثبت السرعة يشغل النظام ويفصله بشكل طبيعي على كافة سرعات الفحص وتثبيت السرعات عن طريق ذراع مثبت السرعة يعمل بصورة طبيعية.

من جهته قام المهندس عثمان العرابي المدير التنفيذي للصيانة في شركة عبد اللطيف جميل باستعراض الحالات السابقة والتي تم الإعلان عنها في بعض الصحف، حيث أوضح أن جميع الحالات السابقة لم تثبت صحتها حيث إن صاحب السيارات لم يتجاوب مع الشركة للكشف عن العطل الذي يدعيه ولم يقم بإحضار سيارته لفحصها بل تهرب من أي اتصال عليه.

وأشار المدير التنفيذي للصيانة أن هناك أيضا حالات أخرى تم الاعتراف لأسباب شخصية وهو مفتعل كما أن هناك حالة أخرى لسيارة هايلوكس قام بإضافة مثبت سرعة للسيارة وهو غير موجود فيها أصلا في السيارة والبعض قام بإغلاق جواله ولم نتمكن من الوصول إليه لتقصي أي خلل.

كما أكد العرابي عثمان أن شركة عبد اللطيف جميل تحرص على سلامة سيارات «تويوتا» و«لكزس» وأمن ضيوفها وهي في مقدمة أولوياتها ولا يمكن أن تسمح بوجود أي خلل دون الإبلاغ عنه، وأكدت استعدادها حال ثبوت أي خلل مصنعي للقيام بحملة استدعاء حسب نظام استدعاء المركبات، سواء كانت السيارات (تويوتا - لكزس) مستوردة من قبل الشركة أو مصدرة من أي مكان في العالم للمملكة.

التعليــقــــات
بدر خليفة محمد المزين، «الكويت»، 14/01/2012
أنا أملك نيسان ألتيما 2008 وكهربائية السيارة تفصل وذلك ما حدث لي يوم أمس، يمكن تويوتا برامج القيادة متطورة عن
نيسان ولكن بشكل عام ما يحدث هو تعليق أنظمة الأمان أحيانا ولكن الأمور الكهربائية لابد من حدوث فصلها أو تعليقها
أحيانا ولكن أمور السلامة فلابد من التأكد الدائم لجاهزيتها وذلك لأن الألمان في مرسيدس لا يألون جهدا في تجربة أنظمة
الألوان حيث إنها تتعلق بنظام الصناعة الصارم وكذلك شركة فيراري حيث يتأكدون من خلال التلسكوبات للنظر من أي
ثقوب لا ترى بالعين المجردة الماكينة وذلك لأن أي خلل سيؤدي خلال زيادة السرعة لأمور لا تحمد عقباها.
خالد الحجي - الرياض، «المملكة العربية السعودية»، 14/01/2012
1- النفي الرسمي من شركة عبد اللطيف جميل تصرف دفاعي حيال التهمة القائمة، لأن الإقرار سيحمّل الشركة ملايين
الريالات كغرامة. 2- ماذا عن أعطال مثبت السرعة لعشرات السيارات من نوع لاندكروزر؟ 3- مَن هي الجهات ذات
الاختصاص التي قامت بالتجربة لمصلحة شركة عبد اللطيف جميل؟ 4- الزبائن والعملاء ليسوا ضيوف عند عبد اللطيف
جميل، لأن الزبون يشتري السيارة بماله، أما الضيف فيأخذها كرماً بلا مقابل، ولا مِنّة ولا فضل للشركة على الناس.
محمد الذايدي، «فرنسا ميتروبولتان»، 14/01/2012
يعني اللي صار تمثيليه والا ايش المقصود خاصة ان كلام الشركه منطقي ويستند للعلم والتجارب. بصراحه شي غريب!!
لابد من استجواب السائق.
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام