الاثنيـن 10 صفـر 1434 هـ 24 ديسمبر 2012 العدد 12445
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

50.3% نسبة المشاركة في الانتخابات العمانية

اعلان أسماء 192 فائزا بينهم 4 سيدات

مسقط: أحمد باتميرة
أعلن حمود بن فيصل البوسعيدي، وزير الداخلية العماني، أمس، رسميا أسماء الفائزين بعضوية المجالس البلدية للفترة الأولى في جميع ولايات سلطنة عمان البالغ عددها 61 ولاية، والتي شهدت انتخاباتها أول من أمس السبت إقبالا جيدا في أول انتخابات لاختيار 192 عضوا. وكان من ضمن الفائزين 4 سيدات هن ثلاث سيدات من محافظة مسقط العاصمة ويمثلن ولايات بوشر وقريات والعامرات، والرابعة من ولاية الخابورة التابعة لمحافظة شمال الباطنة والتي تبعد عن مسقط نحو 120 كيلومترا.

وقال حمود بن فيصل إنه حرصا من وزارة الداخلية على تطوير العملية الانتخابية فإن انتخابات المجالس البلدية شهدت ولأول مرة في السلطنة استحداث التصويت بالنظام الآلي وبث مؤشرات الفرز الآلي عبر الشبكة العالمية للمعلومات الإنترنت، مما مكن المواطنين من متابعتها أولا بأول. وأكد وزير الداخلية أن المجالس البلدية جاءت لتشكل خطوة جديدة في إطار بناء مجتمع عصري، وهي ستضيف لبنة أخرى إلى بناء نهج الشورى القائم، وتقوم على مبدأ الشراكة والتعاون والتعاضد المؤسسي المستند على دور المواطن في بناء وطنه ومجتمعه والمساهمة في البرامج التنموية المختلفة.

ومن بين 192 فائزا بعضوية المجالس البلدية في محافظات السلطنة البالغ عددها 11 محافظة تضمنت 61 ولاية، فازت كل من سناء بنت هلال بن سالم المعشرية بمقعد المجلس البلدي بمحافظة مسقط عن ولاية العامرات، والشيماء بنت علي بن إبراهيم بن شنون الرئيسية عن ولاية بوشر، وفاطمة بنت ناصر بن سعيد السنانية عن ولاية قريات، وموزة بنت عبد الله بن محمد الحوسنية عن ولاية الخابورة.

وقد أكد المهندس خالد بن هلال البوسعيدي، وكيل وزارة الداخلية، في مؤتمر صحافي، أن «انتخابات المجالس البلدية للفترة الأولى التي نظمتها السلطنة في جميع ولايات السلطنة حققت ولله الحمد نجاحا على مختلف المستويات التنظيمية، ومضت بشكل جيد حسبما هو مخطط لها، وذلك بفضل تضافر كل الجهود من المؤسسات الحكومية والأهلية والخاصة والمواطنين». وذكر أن نسبة المشاركة في الانتخابات بلغت 50.3 في المائة من إجمالي الناخبين المثبتين في النظام الإلكتروني للبطاقة الشخصية وليس من إجمالي المقيدين في السجل الانتخابي، موضحا أن نسبة مشاركة الذكور بلغت 61.3 في المائة تقريبا، ومشاركة النساء 38.7 في المائة. وأوضح أن إجمالي الناخبين المثبتين في السجل الانتخابي بلغ 447551 ناخبا وناخبة، وقال إن «هذه النسبة تدعو إلى الارتياح كون هذه الانتخابات للمجالس البلدية تجرى لأول مرة في السلطنة»، مؤكدا أن اللجنة الرئيسية لانتخابات المجالس البلدية لم ترصد أي مخالفات أو اعتراضات، وهذا يعتبر إنجازا، موضحا أن هناك فترة لتلقي الطعون من أي مترشح حددت لمدة عشرة أيام، وسيكون هناك أسبوعان للنظر في موضوع الطعن من قبل لجنة معنية في كل محافظة.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام