الاربعـاء 21 محـرم 1434 هـ 5 ديسمبر 2012 العدد 12426
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

طالباني يستهل لقاءاته في بغداد بالحكيم.. والصدر يهاجم المالكي بشدة

قيادي كردي لـ «الشرق الأوسط» : نريد موقفا واضحا من التحالف الشيعي

قوات البيشمركة الكردية مدعومة بالدبابات تنتشر قرب كركوك أول من أمس (رويترز)
بغداد: حمزة مصطفى
استهل الرئيس العراقي جلال طالباني لقاءاته في العاصمة بغداد التي عاد إليها من مدينة أربيل أول من أمس، بزعيم المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم، في وقت أكد فيه قيادي في التحالف الكردستاني أن «لا خطط للرئيس طالباني للقاء رئيس الوزراء نوري المالكي حاليا».

وأكد طالباني في بيان رئاسي عقب استقباله الحكيم على «أهمية العمل الحثيث والجهد المخلص من أجل تأمين مساحة حوار وطني بعيدة عن التشنج والشد الإعلامي، وذلك بالركون إلى مبادئ التفاهم القائم على الالتزام بالدستور والاتفاقات الوطنية والحرص على الديمقراطية والشعور العالي بالمسؤولية إزاء التحديات التي تواجه البلد والعملية السياسية في هذا الظرف العصيب».

من جانبه، أكد الحكيم على «أهمية الدور الوطني والمشرف الذي يؤديه الرئيس طالباني في هذه الظروف الحرجة للحيلولة دون توسيع رقعة الخلافات وحسم المشاكل وتقريب وجهات النظر»، داعيا طالباني إلى «مواصلة هذا الدور الذي كان وما زال ضروريا لإيصال البلد إلى بر الأمان والسلام».

وتزامن لقاء طالباني مع الحكيم مع وصول وفد رفيع المستوى من إقليم كردستان برئاسة برهم صالح نائب الأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة الرئيس طالباني لاستئناف المباحثات بين التحالفين الشيعي والكردي. كما تزامن مع إعلان رئيس البرلمان أسامة النجيفي عزمه زيارة إقليم كردستان في وقت لاحق أمس لطرح مبادرة جديدة لحل الأزمة.

وفي هذا السياق أعلن عضو البرلمان العراقي عن التحالف الكردستاني حسن جهاد في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن الرئيس طالباني «سيلتقي أول الأمر مع زعامات ورموز التحالف الوطني؛ لأن المشكلة الآن هي بين الطرفين، وبالتالي فإنه لا بد للتحالف الوطني أن يأخذ موقفا واضحا من تحرك القوات الحكومية التي تأتمر بأمر زعيم ائتلاف دولة القانون ورئيس الحكومة نوري المالكي دون حصول توافق وطني بشأن ذلك، فضلا عن كونها مخالفة للدستور». وحول ما إذا كان الرئيس سيلتقي المالكي الآن استبعد جهاد ذلك «قبل أن يستكمل الرئيس مشاوراته مع أركان التحالف الوطني، عندها لكل حادث حديث؛ لأننا هنا نريد الأمور أن تكون شديدة الوضوح هذه المرة وليست محكومة بالمجاملات، لا سيما بعد التصريحات الأخيرة حول التحالفات، فضلا عن تحرك القوات العسكرية وغيرها من المسائل التي لم يعد ممكنا السكوت عليها دون أن تتضح كافة الأمور».

على صعيد متصل اعتبر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ما تضمنه خطاب رئيس الحكومة نوري المالكي الأخير من تهديد «يمثل خطأ فاضحا يجب ألا يتكرر». وقال الصدر، في بيان له أمس، إن على المالكي أن «يبدل كلامه ويلين لسانه نحو شركائه»، مطالبا البرلمان بـ«متابعة عمل الحكومة وكافة الجهات الأخرى ومراقبة الدستور وكشف من يخالف الدستور والتصويت على القوانين الهامة العالقة». وأشار الصدر إلى أن «تسليح الجيش العراقي أمر لا بد منه»، مشترطا أن «لا يكون السلاح من دولة محتلة للعراق، ولا يكون فاسدا ولا قديما، ولا يكون بأضعاف سعره، بالإضافة إلى التأكد من نزاهة الصفقة». وشدد زعيم التيار الصدري على أن «لا تكون الصفقة مشوبة بالفساد»، مشيرا إلى أن «شراء السلاح يجب أن يكون لأجل العراق لا دولة أخرى». وطالب الصدر بأن «تكون الجهات التي تفاوض على شراء ذلك السلاح هي جهات وطنية بعيدا عن الأيادي البعثية والحزبية»، مشددا على أن «شراء السلاح يجب أن يكون للدفاع عن العراق لا من أجل دجلة أو غيرها، بالإضافة إلى أن عملية شراء السلاح يجب أن لا تكون بدافع انتخابي».

التعليــقــــات
همام فاروق\ أميركا، «فرنسا ميتروبولتان»، 05/12/2012
المشكلة أن بارازاني يريد كل شيئ. إنه يعمل
وفق مبدأ: ماأملكه، لي وحدي وماتملكوه فهو لي
ولكم. إنه يريد أن يخرج بأفضل المكاسب قبل أن
يعلن إستقلاله. لذلك فأن بغداد التي تعاني من
الفرقة والضعف لا يمكن أن يؤخد منها كل شيء
وهي ساكتة.
Dyarjaff، «فرنسا ميتروبولتان»، 05/12/2012
ليس كلامه صحيح اذ نرجع الا موضوع سحب الثقة بالبداية قال انا معه وبعد ذلك تغيرت الحالة الايران لديه نفوذ عليهم
صلاح الدين، «هولندا»، 05/12/2012
الظاهر أن الأكراد لم يستفيدوا من تجاربهم السابقة مع إيران، ألم يكن فشل الثورات الكردية جميعها سببها إيران؟ كيف
يمكنكم الوثوق بنظامٍ يدين بالولاء التام لإيران ويأتمر بأوامره؟ إيران لا تريد شريكاً لعملائها في حكم العراق حتى وإن
كان هذا الشريك حليفهم، حتى وإن هدأت الأمور الآن فإنهم سيعاودون الكرة في أقرب فرصةٍ ممكنة.
 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام