الجمعـة 14 ذو القعـدة 1423 هـ 17 يناير 2003 العدد 8816
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

إذاعة الأغاني المصرية المتخصصة تجتاح سوق الكاسيت

حققت أعلى نسبة إستماع وصرفت الكثيرين عن شراء الأشرطة والإسطوانات

القاهرة : «الشرق الأوسط»
منذ زمن بعيد لم تحقق إذاعة مصرية تلك الشهرة والإقبال التي تحققه الآن إذاعة الأغاني المصرية المتخصصة ، فبعد أن كان الجمهور المصري يدير مؤشر الراديو في تمام الساعة الخامسة ليستمتع بإذاعة أم كلثوم، أصبح الآن لا يدير ذلك المؤشر عن إذاعة الأغاني المتخصصة، وبات المار في شوارع القاهرة يستمع إلى صوت الأغاني الموحدة التي يستمع إليها قائدو السيارات والمقاهي وربات البيوت والباعة الجائلون عبر تلك الإذاعة التي رفعت شعار «قليل من الكلام كثير من الطرب»، وقد أفاد تقرير قامت به جمعية منتجي الكاسيت في مصر بان عدة أسباب أدت إلى كساد سوق الكاسيت أولها شبكة إذاعة الأغاني المتخصصة التي قامت ببثها من مايو (ايار) عام 2000، والتي استطاعت ان تؤدي إلى تراجع إيرادات سوق الكاسيت بصورة ملحوظة.

وفي دراسة هي الأولى من نوعها أعدتها الإذاعية شيرين غالب نائب رئيس شبكة الإذاعات المتخصصة المصرية بهدف اكتشاف المعوقات والمشكلات التي تؤثر على أداء العمل في الإذاعات المتخصصة ومحاولة التصدي لها والتخلص منها باستخدام الأسلوب العلمي في البحث والتناول والتحليل، أكدت غالب على انه بالرغم من قلة الإمكانيات المتاحة حققت إذاعة الأغاني نجاحا كبيرا، ويرجع ذلك إلى الجهد المتواصل للمسؤولين عنها ومساندة وتدعيم عمر بطيشة رئيس الإذاعة، إضافة إلى إتاحة ثلاث موجات fm بجانب موجة متوسطة تبث عليها لتوسيع نطاق دائرة الاستماع، وإنشاء مكتبة غنائية خاصة بها مع نقل أغاني مشاهير المطربين على اسطوانات Mo سعة الاسطوانة الواحدة 8 ساعات، مع محاولة جمع كافة أغاني الأفلام والمسلسلات والفوازير الغنائية على اسطوانات Mo.

وأشارت غالب إلى أنه لأول مرة في تاريخ الإذاعة قامت إذاعة الأغاني بتصحيح أسماء المؤلفين والملحنين في دفاتر التنسيق وإذاعة الأغاني من خلال نسخ أصلية من جمعية المؤلفين والملحنين، مبينة أن إذاعة الأغاني التي أنشئت من أجل الحفاظ على التراث الغنائي الأصيل في ظل انتشار ما يسمى بالأغنية الشبابية ذات الإيقاع السريع التي يتسم معظمها بسطحية الكلمات وتشابه الألحان ، حيث تعمل هذه المحطة على إذاعة الطرب الأصيل لكبار المطربين أمثال أم كلثوم وعبد الوهاب وفريد الأطرش وعبد الحليم حافظ وشادية وليلى مراد وصباح وفايزة أحمد وغيرهم، إلى جانب الأغاني الحديثة ذات المستوى المتميز لبعض المطربين أمثال هاني شاكر وعلي الحجار وعمرو دياب وأنغام وميادة الحناوي.

وأوضحت شيرين غالب في دراستها أن بث الأغاني يتم طوال فترة الإرسال دون توقف والتي تمتد من السابعة صباحا وحتى الثانية من صباح اليوم التالي، وتتنوع الأغاني بين العاطفي والديني والوطني، كما تقدم أيضا هذه الإذاعة مجموعة من البرامج الغنائية مثل برنامج أغاني الأفلام وفيه يتم تقديم أغاني كل فيلم بشكل مجمع يتخلل ذلك حكاية قصة الفيلم من خلال أغنياته، مشيرة إلى أنه يتم كذلك تقديم برنامج مشوار فنان وفيه يتم إذاعة بعض الأغاني لهذا الفنان والتي تمثل محطات مهمة في حياته ويتخلل البرنامج تقديم بعض المعلومات عن هذا المطرب، وفي فترة السهرة يذاع يوميا حفل غنائي لأحد الفنانين أو حفلة من حفلات أضواء المدينة.

وتقترح نائب رئيس شبكة الإذاعات المتخصصة المصرية من أجل زيادة حجم الاستماع للإذاعات المتخصصة التنويه عنها وعن موجاتها الإذاعية وبرامجها من خلال الإذاعات الأكثر استماعا، ومن خلال التلفزيون المصري والصحف والمجلات، مطالبة بتعديل بعض اللوائح المالية لتواكب حجم العمل والتطور لزيادة المخصص المالي للإذاعات المتخصصة والعمل علي زيادة المساحة الإعلانية في الإذاعات والعمل بفكرة رعاية المعلن لبعض البرامج بالتمويل، مشيرة إلى أن إذاعة الأغاني يتم بثها على القمر الصناعي المصري النايل سات ويمكن استقبالها على أجهزة الراديو العادية في أي مكان بالعالم.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام