الجمعـة 12 ذو القعـدة 1425 هـ 24 ديسمبر 2004 العدد 9523
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

استقالة مدير مفوضية الانتخابات في كركوك لخلاف مع الأكراد

كركوك ـ ا. ف. ب: اعلن مدير مكتب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في كركوك (250 كلم شمال بغداد) أمس استقالته من منصبه بسبب اتهامات الحزبين الكرديين الرئيسيين له بأنه بعثي سابق وتدخلهما في عمله.

وقال يحيى عاصي الحديدي لوكالة الصحافة الفرنسية «ارسلت كتاب الاستقالة الى المفوضية العليا في بغداد بسبب اتهامات الحزبين الكرديين الرئيسيين لي وخصوصا الحزب الديموقراطي الكردستاني (بزعامة مسعود بارزاني) بأنني انتمي الى حزب البعث ولتدخلهما في عملي».

واوضح ان سعيد البرزنجي، ممثل الحزب الديموقراطي الكردستاني في المجلس الوطني المؤقت، اتهمه «بانه بعثي يداه ملطختان بالدماء» مؤكدا انه سيرفع ضده دعوى قضائية. واضاف «كما اتهمني مسعود بارزاني شخصيا بانني بعثي واعمل لصالح الجبهة التركمانية العراقية».

يشار الى ان الاكراد يطالبون بتأجيل انتخابات مجلس محافظة التأميم العراقية الى حين ايجاد حل لقضية التركيبة العرقية في كركوك عاصمة هذه المحافظة الغنية بالنفط.

وفي 16 من الشهر الجاري هددت نحو 300 شخصية بينها من ينتمي الى الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الديمقراطي الكردستاني بزعامة جلال طالباني بمقاطعة الانتخابات اذا لم تطبق السلطات البند 58 من قانون ادارة الدولة الذي ينص على ترحيل العرب الذين استقروا في المنطقة في اطار سياسة التعريب التي اتبعها النظام العراقي السابق.

وارتفعت حدة التوتر بين القوميات الكبرى الثلاث العربية والتركمانية والكردية في كركوك مع اقتراب الموعد المقرر للانتخابات في 30 الشهر المقبل الذي يثير جدلا واسعا بين المطالبين بارجائه والمتمسكين به.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام