الثلاثـاء 28 محـرم 1424 هـ 1 ابريل 2003 العدد 8890
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

التلفزيون العراقي يركز على أغنية «عفية» في أجواء الحرب

بغداد ـ أ.ف.ب: تلاقي اغنية «عفية» ذات النسق الايقاعي السريع التي تشيد بمقاتلي العراق وبارضه رواجا كبيرا منذ اندلاع الحرب، اذ يقوم التلفزيون العراقي ببثها بشكل متواصل في اطار سعيه الى تعبئة الشعب العراقي للتصدي للقوات الاميركية البريطانية، وذلك رغم الانقطاع المتكرر لبرامجه.

وكلمة «عفية» غالبا ما يستخدمها الرئيس العراقي صدام حسين حين يتوجه الى الضباط خلال اجتماعات تحضيرية وتقييمية للحرب وللعمليات الحربية، ويقوم التلفزيون باستمرار ببث مشاهد عن هذه الاجتماعات.

والمقصود بكلمة «عفية» طبعا الاستحسان والشكر والتشجيع.

ويبث التلفزيون العراقي الذي يشكل المحطة الوحيدة التي يتم التقاطها في العراق اغنية «عفية» باستمرار. والاغنية هي تكريم للجيش، مرورا بـ«اقطاب» الشيعة في العراق، والسنة و«ارض الله» وشجاعة المقاتلين.

ومن كلمات الاغنية:

«عفية عفية عفية رجال عفية يا ابطال، عفية يا اخوات، عفية يا اخوان، هذي بلاد كلها جيش، جيش توكل على الرحمن ارض الله فيها اقطاب تنبع بالحب والايمان يسقط بوش وراس بلير بالصولات والجولات نكسر خشم الاميركان والغاصب يرجع خسران ويظل صدام العدوان (اي صدام الذي سيصد العدوان)».

ولا يركز التلفزيون على صور القتلى والجرحى او سيارات الاسعاف كي لا يثير القلق في نفوس العراقيين. والمثير للدهشة اكثر ان التلفزيون الذي عمد في بداية الحرب الى بث تحقيق عن الاسرى والقتلى الاميركيين، يكتفي الآن بالايحاء فيبث صور دبابة اميركية مدمرة واحذية عسكرية ورسائل وخرائط جغرافية واقنعة.

ويتواصل بث التحقيقات المصورة طيلة اليوم من كل انحاء البلاد، الى جانب الاناشيد والاغاني الوطنية المصورة.

ومن هذه الاغنيات الجديدة التي يتوجه فيها المغني الى صدام حسين:

«فوت فيها وسير ما تخليها هذا ابو الحسنين حاضر فيها والله رقاب العدى نسويها نحن جيشك ونحن شعبك الابي ما نخاف ولا يرهبنا الاجنبي»..

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام