الاحـد 17 شعبـان 1430 هـ 9 اغسطس 2009 العدد 11212
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

مرحلة البلوغ عند البنين.. الخصائص والإشكالات

د. ايمان حسين شريف
«عندما يتقطع صوتي كنت أشعر بحرج شديد، فصوتي كان يتغير عندما أتحدث، يصبح عاليا تارة، وحادا من دون أي مقدمات تارة أخري. كان أصدقائي يضحكون على تغيرات صوتي كثيرا، وكنت أكره أن أتحدث حتى لا تجرح مشاعري. لحسن حظي بعد البلوغ أصبح صوتي طبيعيا، وأنا الآن أضحك على أصدقائي وهم يمرون بحالتي نفسها». «الشاب هشام يحكي عن تجربة سن البلوغ لديه».

المراهقة تؤدي إلى تغيرات جسدية ونفسية كم مرة© سمعنا آباء وهم يشكون، أو يحكون، أن أطفالهم أصبحوا خارج نطاق السيطرة، أو أنهم يتصرفون بطريقة غير مسؤولة، أو أنهم أصبحوا متمردين ويرفضون الاستماع إليهم؟ وعادة يكون المبرر الأساسي لتصرفاتهم بأنها «مرحلة المراهقة» ـ فالعرف السائد هو أن الفتيان والفتيات يعتبرون خارج نطاق السيطرة عند سن البلوغ، لذلك يوجد لديهم عذر يمكن أن يقلل من توجيه توبيخ لهم. ولكن هل هذا صحيح حقا؟ وما هي أسباب هذا التغيير في سلوك الأطفال؟ وماذا يحدث في سن البلوغ عند البنين؟

تحكي الكاتبة وأخصائية العلاج النفسي السيدة فرجينيا ساتير، عن المراهقة وتقول، إن «المراهقين ليسوا بوحوش، فهم مجرد أناس يحاولون أن يتعلموا كيف يتعاملون ويندمجون مع البالغين في محيطهم، وفي معظم الأحيان لا يدرون كيفية فعل ذلك».

* تغيرات جسدية ونفسية

* تعرف المراهقة بأنها مرحلة بين الطفولة والنضج، يتم فيها نمو الطفل. ويمر الطفل في هذه الفترة بتغيرات جسدية ونفسية واجتماعية. ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، تكون فترة المراهقة في سن 11 إلى 19 عاما وتنقسم إلى 3 مراحل، الفترة المبكرة، والوسطى والأخيرة لسن المراهقة. والبلوغ معترف بها عموما على أنها بداية مرحلة المراهقة، ويمكن تعريفه بأنه عملية نضج الغدد التناسلية، مما يؤدي إلى اكتساب الخصائص الجنسية الثانوية بطفرة النمو والخصوبة. والفرق الأساسي بين الخصائص الجنسية الأولية والثانوية هي أن الأولى مجرد وجود الأعضاء التي تفرز بين الجنسين. ومن خلال فترة البلوغ يتعلم فيها المراهق مواجهة التغيرات التي طرأت بجسمه، والطريقة التي يتعامل بها الناس مع هذه التغييرات. عادة ما يبدأ البلوغ عند الأولاد بين سن 11 و14 عاما، إلا أنه قد يحدث في سن أصغر أو سن أكبر من ذلك. ما يحدث خلال فترة البلوغ؟

تعرف المراهقة بأنها مرحلة طبيعية تتحول فيها هيئة الطفل إلى هيئة إنسان ناضج. وعادة ما يحدث ذلك بسبب تأثير الهرمونات الجنسية. فعند الصبيان تطلق الغدة النخامية Gonadotrophin هرمونا في جزء الدماغ المعروف باسم الهايبوثلاموس Hypothalamus وتحفز على تركيب هرمون المنبه المسام Luteinising Hormone، وهذا بدوره يحفز الغدد التناسلية (الخصيتين للبنين) لإنتاج هرمون «تستوستيرون» Testosterone المعروف أيضا باسم هرمون الرجولة. وهرمون التستوستيرون هو المسؤول عن جميع الخصائص الجنسية الثانوية التي تحدث في الأولاد. أما هرمون الاندروجين Androgen الذي تفرزه الغدد الكظرية Adrenal Gland وتوجد فوق الكلي، فهو يعمل علي تحفيز نمو شعر العانة وتحت الإبطين عند الأولاد. وتعتبر عملية البلوغ معقدة بشكل عام وتستغرق عدة مراحل، حتى تتحول هيئة الطفل إلى رجل شاب. وفي خلال هذه الفترة نرى أن الطفل قد ازداد وزنه وطالت قامته، وبعض التغيرات الأخرى هي زيادة حجم القضيب وخصيتيه، وينمو شعر العانة والوجه وشعر الجسم. وتكبر عضلاته وقوته الجسدية، ويغلظ صوته وينضج عقله. وإذا نظرنا إلى أهمية البلوغ عند الأولاد فنجد أن الأعضاء التناسلية قد نمت حتى أن يكون الشاب الصغير قادرا علي التناسل.

* مراحل البلوغ

* يمر الصبي عبر خمس مراحل نمو خلال فترة البلوغ.

* المرحلة الأولى: قد تبدأ في وقت من 9 سنوات وتستمر حتى 14 سنة. ولا يوجد عادة أي دليل على النمو الجسدي، ولكن تبدأ عملية إنتاج الهرمونات داخل الجسم. * المرحلة الثانية: تبدأ بين سن 11 إلى 13 عاما. ومن علاماتها: ـ زيادة سريعة في الطول والوزن.

ـ تصبح الخصيتان أكبر حجما وأقل تعلقا في الصفن. ـ يزداد جلد الصفن قتامة. ـ يبدأ نمو شعر ناعم في قاعدة القضيب. ـ نمو شعر الجسم ويمكن أن يبدأ في الساقين والإبطين.

* المرحلة الثالثة: قد تبدأ ما بين 12 إلى 14 عاما. ومن علاماتها:

ـ نمو القضيب، وكيس الصفن والخصيتين. ـ يصبح شعر العانة أكثر قتامة، وسمكا وتجعيدا. ـ تصبح العضلات أكبر حجما ويزداد عرض المنكبين.

ـ تصبح الغدد الدهنية وغدد العرق أكثر نشاطا مما يؤدي إلى ظهور حب الشباب.

ـ قد يبدأ إنتاج الحيوانات المنوية. ـ قد يحدث تورم مؤقت في الحلمتين. ـ استمرار زيادة الطول والوزن. ـ استمرار نمو الشعر على الساقين والإبطين.

* المرحلة الرابعة: تبدأ من سن 13 إلى 16 عاما. وعلاماتها:

ـ بدء إنتاج الحيوانات المنوية. ـ تضخم الحنجرة وزيادة حجم «تفاحة آدم»، تصبح الحبال الصوتية أطول وأكثر سمكا، وقد يصبح الصوت عاليا ويتقطع حتى إن بقي منخفضا.

ـ استمرار زيادة الطول والوزن.

ـ استمرار نمو القضيب والخصيتين.

ـ الزيادة في كمية شعر العانة ويصبح أكثر قتامة وخشونة وتجعدا.

* المرحلة الخامسة: تبدأ من سن 14 إلى 18 عاما. وعلاماتها:

ـ يبدأ نمو شعر الوجه. ـ قد يبدأ نمو شعر الصدر، وبعض الذكور لا ينمو لديهم شعر في الصدر. ـ يزداد الطول ليصل الي هيئة الكبار. ـ ينمو القضيب والخصيتان إلى الحجم الكامل للكبار.

ـ يكتسب شعر العانة، وتحت الذراع والساق لون وملمس وتوزيع شعر الكبار. ـ يتحول المنظر العام إلى هيئة شاب.

تغيرات عاطفية ونفسية معظم الصبيان يواجهون خلال مرحلة البلوغ تغيرات عاطفية ونفسية، وهم يرون أجسامهم تنمو وتنضج في مرحلة البلوغ. عادة يخجل معظم الفتيان عن التحدث عن التغيرات الجسدية التي حلت بهم. ولكن بعض المشاعر التي قد تنتاب الولد يمكن أن تشمل، الإحساس بالتعب والحزن أو الاكتئاب، وتعكر المزاج أو القلق أو الخجل. وبعض العوامل التي قد تتسبب في هذه الأحاسيس هي: الضيق من وجود حب الشباب، تغيرات الصوت، الإفراز الشديد للعراق فقد يضطر الصبي إلى استخدام مزيلات العرق، وقد يحتلم، وإذا لم يكن يدرك عن الاحتلام فقد يشعر بمشكلة كبيرة مثل أنه تبول في النوم أو أن هناك شيئا خطيرا يحدث بجسمه. هذه المشاعر طبيعية يمكن أن تحدث في الأولاد وعادة لا تتطور إلى أي شيء خطير.

* دور الآباء

* التغيرات الجسدية التي تحدث أثناء سن البلوغ يمكن أن تسبب قلقا كبيرا للشباب. فمرحلة البلوغ فترة معقدة ينمو أثناءها الطفل وينضج، ولذلك يجب أن يدرك الطفل أن كل هذه الأحاسيس والتغييرات طبيعية. ومن المحتمل أن يصبح ابنك متقلب المزاج وصامتا، ومن الممكن أن يميل إلى الاستقلال عنك في يوم، ويريد أن يظل بجانبك في اليوم التالي.

ومما لا شك فيه فإن فترة البلوغ وقت مهم جدا للأطفال، يتأثرون فيه بأقرانهم، ومن الممكن أن يجربوا الأشياء مثل التدخين والكحول والمخدرات والجنس، حتى يتم نمو عقلهم وتثبت آراؤهم ومعتقداتهم في الحياة. وكل هذه الأشياء متوقعة. كوالدين نحن بحاجة إلى التزام الهدوء والصبر، وأن نعطي ابننا كل الدعم الممكن دون أن نشعره بذلك. وعلى الرغم من أنه قد يبدو كأنه لا يريد هذا الدعم لكن ثق بأنه في هذه الفترة هو أكثر حاجة إليك. ويحتاج ابنك أيضا إلى دليل يفهمه ما يحدث له، وهو أيضا الوقت المناسب للحديث عن ما يتوقعه هو في حياته وعن أهدافه، وكيف يؤثر على خياراته المستقبلية. من المهم أن تكون دائما بجانب ابنك. لأنه يحتاج إلى الشعور بالراحة في الحديث معكم. لذلك عليكم أن تقووا وتعززوا ما بنيتموه من علاقة وثيقة حميمة مبنية علي الثقة والاحترام مع أطفالكم. وستكون النتائج مثمرة.

* 10 نصائح لتسهيل فترة البلوغ للأبناء 1. يجب أن تتحدث مع ابنك عن المرحلة المقبلة في حياته، وينصح الخبراء أن تتناول الموضوع في عدة جلسات مع طفلك. ويكون الوضع الأمثل أن تبدأ الحديث مع طفلك وهو صغير، خاصة إذا بدأ طرح الأسئلة عن أجزاء جسمه. فمن الممكن أن تبدأ بحديث عام، حتى أن تصل إلى مرحلة التفاصيل. وبالتأكيد هذا يتوقف على مستوى نضج طفلك ومدى اهتمامه بالموضوع. 2. حاول دائما الإجابة على أسئلة طفلك بصدق. وإذا كنت تشعر بعدم الارتياح أو الحرج حاول أن تجد شخصا مناسبا ليرد على طفلك بثقة.

3. قد يشعر طفلك بالحرج أو الاختلاف عن غيره من الفتيان في عمره. لذلك يجب أن نتذكر أن نطمئنه أنه لا يوجد وقت محدد لكي يبدأ فيها عمر البلوغ، وهذا يعني أن الأولاد في كثير من الأحيان قد يجدون أن بداية التغيير يمكن أن تختلف عن أقرانهم. 4. بعض التغييرات في بداية مرحلة بلوغ البنين قد لا تكون ظاهرة للوالدين، ولكن كن قريبا من طفلك وعلى بينة من التغييرات التي قد تحدث. هذا سيساعدك على إعداد طفلك للتغييرات التي ستحدث. 5. تجربة الاحتلام أو حدوث الانتصاب غير المتوقع لا يعني دائما أن طفلك يفكر بالجنس، أو أنه يتخيل تخيلات جنسية، لذلك يجب أن تشرح لابنك ما يمكن أن يحدث له، وتطمئنه وتشرح له أن ما يحدث له لا يمكن منعه وأنها أشياء طبيعية قد تحدث له. 6. حاول أن تكون مرنا ومتعاطفا مع طفلك، وتفهم تقلبات طفلك المزاجية والفترات الحرجة التي يمر بها. 7. شجع طفلك على القراءة حول البلوغ، وإذا كان هنالك شخص ما يمكنه التحدث معه عن ذلك، فإنه من المؤكد ستكون أكثر سهولة للطفل أن يكون ذكر مثله يتحدث معه. ومن الأفضل إن أمكن أن يكون ذلك الشخص والده أو أخيه، العم أو الخال أو شخص آخر موثوق به.

8. لا تنتظر حتى يصل طفلك المدرسة للتحدث معه حول فترة البلوغ. في كثير من الأحيان قد يأتي الحديث بعد فوات الأوان.

9. حاول أن تشارك ابنك بتجربتك الشخصية لفترة المراهقة. فذلك سيسهل على طفلك الموضوع كما أنه سيطمئنه أن الأشياء التي يمر بها طبيعية ومن الممكن أن تحدث لكل الأشخاص.

10. لا تتجاهل أو تهزأ بما يمر به طفلك. فيجب علينا أن نتذكر أن المراهقين ليست لديهم مهارات التصدي النفسي والعقلاني للتعامل مع كل الأمور التي تواجههم.

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام