الاحـد 28 محـرم 1430 هـ 25 يناير 2009 العدد 11016
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  







 

الفتق عند الأطفال

د. عبير مبارك

* الفتق (hernia) أو الفتاق بالعامية، هو بروز الأمعاء أو غيرها من أعضاء الجسم الداخلية من خلال منطقة ضعف في العضلات أو الأنسجة المحيطة. وفي الأطفال عادة ما تنتج هذه المناطق الضعيفة عن عدم اكتمال النشوء والتطور أثناء نمو الجنين خلال فترة الحمل.

أكثر أنواع الفتق شيوعاً بين الأطفال هما الفتق السري والفتق الأربي. تظهر حالات الفتق السري نتيجة لضعف في عضلات البطن وجدار البطن قرب منطقة السرة مما يسمح للأمعاء بالبروز من خلاله. وهذا الضعف نتيجة لعدم اكتمال تكون عضلات البطن الذي عادة ما يتم في الثلث الثاني من فترة الحمل، وأغلب هذه الحالات يتم شفاؤها والتئامها من تلقاء نفسها في خلال سنوات قليلة. وبما أنه لا توجد مخاطر طبية تنجم عن هذه الحالة على الأطفال، وبما أنها أيضاً غير مؤلمة، فإنها تعالج في المقام الأول لأسباب تجميلية. وقد تعالج فقط بعد بلوغ الطفل أربعة أعوام من عمره.

أما حالات الفتق الأربي فتحدث بنسبة 70% من جميع حالات الفتق، ويصاب به الأولاد الذكور أكثر من الفتيات، وذلك لأن الكثير من المصابين يولدون مع وجود ضعف في القناة الأريبة، وهي القناة أو الممر الذي تهبط الخصية من خلاله على كلا الجانبين حتى تصل إلى كيس الصفن.

ويظهر الفتق الأربي على شكل بروز في هذه المنطقة، وبما أن الفتق الأربي يحمل بعض المخاطر والمضاعفات كاختناق الأمعاء (وهو التواء وتضيُّق في الأمعاء يؤدى إلى إعاقة تدفق الدم إلى الأنسجة المعوية وبالتالي موتها)، أو انسداد الأمعاء، فإن العلاج الجراحي ضروري جدا لإصلاح الفتق <

* استشاري بقسم الباطنية في المستشفى العسكري بالرياض a.mobarek@asharqalawsat.com

 
ارسل هذا المقال بالبريد الالكترونى   اطبع هذا المقال  
The Editor
رئيس التحريــر
Terms of use
شروط الانتفاع
Editorial
هيئة التحرير
Mail Address
العنوان البريدي
Advertising
الإعــــــلان
Distribution
التــوزيــــع
Subscriptions
الاشتراكات
Corrections
تصويبات
Copyright: 1978 - 2014 © H H Saudi Research and Marketing LTD, All Rights Reserved And subject to Terms of Use Agreement .
© جميع الحقوق محفوظة للشركة السعودية البريطانية للأبحاث والتسويق وتخضع لشروط وإتفاق الإستخدام